يسبب الفيروس العجلي المعروف بفيروس الروتا الإصابة بالإسهال غير المرافق لارتفاع درجة الحرارة، وتشكل الإصابة بالإسهال خطورةً كبيرةً على الأطفال لأنها تؤدي إلى فقد السوائل والأملاح، وخصوصًا الصوديوم والبوتاسيوم والماغنسيوم. لذا

يجب تعويض الأملاح لدى الطفل لتجنّب الإصابة بالجفاف عندما لا يكون الإسهال مرافقًا للقيء، وذلك عن طريق استخدام محلول معالجة الجفاف بحجم 200 سم3، مع العلم بعدم تناول الطفل للمحلول دفعةً واحدة، بل يُعطَى الطفل مقدار ملعقتين من المحلول كل بضع دقائق.

ملاحظات:

يجب التوجه إلى المستشفى عندما يكون الإسهال مصحوبًا بارتفاع درجة الحرارة والقيء الدموي.

تبلغ مدة الشفاء من نوبة الإسهال حوالي 5 أيام، وإذا زادت عن هذه المدة فهي مؤشر على وجود مشكلة صحية ما في الجسم.

المصدر : موسوعة فكر تاني / حياة صحّيّة جديدة / الجزء الثالث/ الدكتور كريم علي

https://fekrtany.com/shop/


سجل في رسالة الدكتور كريم

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا

مبروك

Pin It on Pinterest

Share This